- محليأنشطة وفعاليات

في ورشة “السجل الانتخابي .. الواقع والطموح” .. الرشاد يؤكد على أهمية التوجه نحو السجل الإلكتروني

الخميس 17\1\2013م

بحضور ممثلين عن الأحزاب السياسية اليمنية ومنظمات المجتمع المدني والجهات ذات العلاقة

أقامت اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء بالتعاون مع المؤسسة الدولية للأنظمة الانتخابية/الأيفس/ والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة بصنعاء يومي 14 و15 يناير 2013م 

ورشة بعنوان “السجل الانتخابي .. الواقع والطموح” حيث شارك الرشاد بورقة عمل ألقاها أمينه العام عبر فيها عن رؤيته بخصوص السجل الانتخابي، الذي أكد فيها أهمية أن يكون السجل الانتخابي الجديد سجلاً إلكترونياً حديثاً كمقدمة للسجل المدني.
وقد أوصى المشاركون بأن التوجه نحو السجل الإلكتروني يعد خياراً لا بديل عنه نظراً لتعذر العمل على السجل المدني في الوقت الراهن ولأن السجل اليدوي الحالي يحمل كثيراً من السلبيات. وعلى الرغم من توجه تيار سياسي إلى السجل اليدوي الحالي، إلا أن التوجه نحو السجل الإلكتروني كخيار ناجح يهدف إلى استيعاب أسماء جميع الناخبين القانونيين وتدوين بياناتهم بدقة عالية وبأقل تكلفة من السجل اليدوي وبأسرع وقت، كان خيار الكثير من الأحزاب السياسية على رأسهم الرشاد الذي نالت ورقة عمله إعجاب الجميع بما فيها اللجنة العليا للانتخابات التي استحسنت رؤية الرشاد في السجل الانتخابي الإلكتروني والجانب العملي في إعداده. وفد خرجت الورشة بتوصية اللجنة العليا للعمل في إنجاز السجل الإلكتروني وأن تجرى الانتخابات في موعدها.
شارك عن الرشاد كل من الشيخ/ عبدالوهاب الحميقاني – الأمين العام، والشيخ/ محمد السمان – رئيس مكتب الخبراء، والأستاذ بلال شميس – دائرة الانتخابات.

للاطلاع على الورقة كاملة :اضغط هنا

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني