- محلي

جرحى الثورة المعتصمين أمام رئاسة الوزراء يسافرون غدا لتلقي العلاج في ألمانيا وكوبا

قالت اللجنة الوزارية المكلفة بحصر ومعالجة جرحى الثورة إنها تتابع الترتيبات النهائية لسفر عدد من الجرحى، بعد تنظيمهم لاعتصام أمام مقر الحكومة دام أكثر من أسبوعين.

وطبقاً لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) فإن نائب رئيس اللجنة الوزارية وزيرة شؤون الدولة جوهرة حمود سلمت بدل السفر والمصاريف الشخصية وتذاكر السفر لـ 9 جرحى من المقرر سفرهم غداً إلى المستشفيات الالمانية والكوبية لتلقي العلاج.واعتصم عدد من جرحى الثورة أمام مقر الحكومة وسط العاصمة صنعاء، بعد اتهامها بالتقصير في حق معالجة الجرحى.وكان رئيس الحكومة محمد سالم باسندوة أعلن الخميس الماضي سفر عدد من الجرحى يوم غد الاثنين للعلاج في المستشفيات الالمانية والكوبية، وقال إن الحكومة حولت بـ200 الف يورو إلى المانيا لعلاج المصابين الخمسة المقرر علاجهم في مستشفياتها كدفعة اولى تحت الحساب، و40 الف يورو للمصابين الاربعة المقرر علاجهم في كوبا، كما صرفت لهم تذاكر السفر.وقالت اللجنة – طبقاً لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) – إن تعمل على تأمين الاجراءات الطبية اللازمة لهم في مطارات الترانزيت قبل وصولهم الى المستشفيات المقرر علاجهم فيها، والتواصل مع السفارات اليمنية في تلك البلدان لاستقبالهم.واستعرضت اللجنة الوزارية ترتيبات سفر 20 من جرحى الثورة، وناقشت اللجنة في اجتماعها اليوم برئاسة رئيس اللجنة وزير الصحة العامة والسكان الدكتور أحمد العنسي، التنسيق القائم مع المستشفيات الهندية والصينية لاستقبال الجرحى.وقال التقرير المقدم بهذا الشأن – حسب وكالة سبأ الحكومية – إن عملية الحجز والتنسيق مع المستشفيات الهندية والصينية تسير بشكل جيد، وسيتم استكمالها في القريب العاجل.

وناقشت التنسيق الجاري لإرسال 10 حالات جديدة من المصابين إلى المستشفيات التشيكية، وبموجب التقارير الرسمية المعتمدة والمرفوعة من اللجان الطبية المكلفة بحصر ومعالجة الجرحى، اضافة الى الحالات التي سيتم إرسالها للعلاج في المستشفيات المصرية والاردنية.وقالت اللجنة إنها تعمل على تنظيم اجراءات تسفير المصابين، بما يضمن عدم الازدواجية وتكرار سفر بعض الحالات.

وشددت على إعطاء الأولوية في السفر للعلاج في الخارج للمصابين الذين لم يسبق لهم السفر وتستدعي حالاتهم وفقا للتقارير الطبية الرسمية العلاج في الخارج.وأقرت اللجنة تأسيس قاعدة بيانات لكافة المصابين والجرحى في العاصمة وعموم المحافظات، وبشكل عاجل، وكلفت عضو اللجنة علي النعيمي بتولي مسئولية ذلك وتقديم تقرير الى الاجتماع القادم بما تم بهذا الخصوص.

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني