كتابات

تدخلات فايرستاين السافرة قد تؤدي إلى فشل الحوار الوطني

تنزيل (1)خاص:  عبر رئيس حزب الرشاد الشيخ محمد بن موسى العامري عن تفاؤله بنجاح مؤتمر الحوار الوطني وقال: إن 80% من المؤشرات تبشر بنجاح الحوار.

 وبرر العامري في تصريح لـ ( يمن فوكس) الاشراف الدولي على العملية السياسية في البلد والعقوبات المتوقعة ضد الجهات المعرقلة وكذلك الحال المتذمر الذي وصل إليه الناس مما جعلهم يبحثون عن حلول.

وأضاف أيضاً ممثلو القضية الجنوبية في الحوار لا يؤمنون بفك الارتباط وهو ما سيساعد على نجاح الحوار.

وأضاف العامري: إن سفراء الدول الراعية للمبادرة الخليجية عملت قصداً على إقصاء القوى المحافظة في مؤتمر الحوار الوطني، مشيراً إلى أن الدول العشر يهمها الحفاظ على مصالح دولها في المقام الأول.

 وقال القيادي السلفي البارز: إن استمرار تدخلات السفير الأمريكي جيرالد فايرستاين وبقية الدول الأجنبية السافرة في الشأن اليمني وفي العملية السياسية قد يؤدي إلى فشل الحوار الوطني.

وقال العمري: إنه إذا أردنا نجاح مؤتمر الحوار الوطني في حل مشاكل البلد العالقة، فيجب أولاً تغليب المصالح العامة على المصالح الضيقة والمذهبية وأن تكون مخرجات الحوار مستندة إلى كتاب الله وسنة رسول الله.

وطالب العامري الدولة ببسط نفوذها في كافة الأراضي اليمنية وعلى وجه الخصوص بمحافظة صعدة.

 معتبراً صعدة حالياً خارج اطار اليمن وأن بقاءها تحت سيطرة جماعة الحوثي لا يساعد على نجاح الحوار.

متسائلاً كيف لهم أن يتحاوروا ويتمترسوا في آن واحد..”

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني