- محلي

بيان هيئة علماء اليمن بخصوص إتهام وزارة الخزانة الأمريكية للشيخ الحميقاني والنعيمي ومن قبلهما الشيخ عبد المجيد الزنداني بـ”دعم الإرهاب”

images

(نص البيان)

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد: فقد تابعت هيئة علماء اليمن باستياء بالغ قرار الاتهام الموجه من وزارة الخزانة الأمريكية للشيخ عبد الوهاب الحميقاني، والشيخ عبدالرحمن النعيمي، ومن قبلهما فضيلة الشيخ/ عبد المجيد الزنداني ـ رئيس هيئة علماء اليمن ـ بتهمة دعم الإرهاب، تلك التهم الباطلة التي تمثل سيفاً مصلتاً تستخدمه الحكومة الأمريكية كشماعة لمصادرة حق التعبير لكل من ينتقد سياساتها أو جرائمها ضد الشعوب، كما تستخدمه لمحاربة الإسلام وتجفيف منابعه، وانتهاك سيادة البلاد ومحاصرة العمل الخيري الإسلامي وقتل الأبرياء خارج القضاء تحت مسمى مكافحة الإرهاب. والهيئة إذ تعبر عن استيائها البالغ واستنكارها وإدانتها لمثل هذه السياسات تجاه هذا الأمر، فإنها تبين الآتي: 1- تدعو الهيئة الحكومتين اليمنية والقطرية للقيام بواجبهما في الرد على هذه الاتهامات والافتراءات الباطلة، التي تمثل اعتداء صارخاً على مواطنيها، وتعدياً على سيادتهما، ومطالبة الإدارة الأمريكية بالالتزام بميثاق الأمم المتحدة الذي ينص على احترام سيادة الدول، ويأتي في مقدمة ذلك احترام القضاء المحلي لكل دولة. 2- تعبر الهيئة عن كامل رفضها لهذه الاتهامات من وزارة الخزانة الأمريكية فالدول الإسلامية دول ذات سيادة ولدى كل منها جهاز قضائي ترفع إليه الشكاوى والأدلة ليحاسب مواطنوها أمام قضائها المحلي 3- تدعو الهيئة الإدارة الأمريكية لمراجعة سياساتها المستفزة تجاه بلاد المسلمين والمنتهكة لحقوق الإنسان والتي لا تجلب إلا زيادة السخط والكراهية ضدها 4- تؤكد الهيئة على وجوب قيام العلاقات بين الدول على أساس رعاية المصالح المتبادلة واحترام السيادة وخصوصيات كل دولة وعدم التدخل في شؤونها الداخلية أو انتهاك حقوق مواطنيها. والحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين . صادر عن هيئة علماء اليمن ـ صنعاء الأحد 19 صفر 1435هـ

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني