كتابات

الشيخ شبيبة يهدد بانسحاب أبناء صعدة .. أعضاء مؤتمر الحوار يحتجون على اقتحام مسلحي الحوثي منزل عضو حزب الرشاد ومساجد بصعدة‎

LPL] UDQMنفذ أعضاء مؤتمر الحوار الوطني الشامل أمس السبت وقفة احتجاجية تضامناً مع عضو المؤتمر الشيخ/ محمد عيضة شبيبة الذي اقتحمت عناصر الحوثي منزله.

وندد أعضاء مؤتمر الحوار بقيام مسلحي الحوثي باقتحام المساجد وإغلاقها بالقوة وترويع المصلين أمس الأول الجمعة بصعدة، وسط ترديد لما يسمى شعار الصرخة داخل المساجد واعتقال عدد من الشباب.

ورفع المحتجون شعارات تضمنت «لغة الحوار ولغة السلاح لا يجتمعان»، «انتزاع التصريحات تحت قوة سلاح ميليشيات الحوثي يتنافى مع الحوار»، «لا لتهديد النازحين»، معلنين تضامنهم مع ممثل حزب الرشاد السلفي في مؤتمر الحوار في فريق صعدة محمد عيضة شبيبة لما قامت به جماعة الحوثي من اقتحام لمنزله في صعدة بعد تقديمه رؤية الرشاد عن قضية صعدة.

من جانبه قال الشيخ شبيبة إن «جماعة الحوثي ما تزال تمارس مسلسل الانتهاكات من قتل واعتقالات وتهجير لأبناء صعدة».

وأكد أن ما « حدث الجمعة من إغلاق للمساجد في عدد من مديريات صعدة من قبل الحوثيين وتهديد النازحين والمهجرين في منطقة مندبة وتفريقهم بالقوة وانتزاع تصريحات بقوة السلاح يتنافى مع الحوار».

وحمل الدولة كل ما يحدث في صعدة، قائلاً: إن الدولة هي «المسؤولة عن فرض هيبتها وبسط نفوذها على صعده التي ما زالت خارجة وغائبة عنها».

وهدد بأنه في حالة «استمرار تلك الأعمال فان أبناء صعدة لن يجلسوا على طاولة الحوار».

المصدر: مأرب برس

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني