- محلي

الرئيس هادي :عدن تدفع الثمن في كل دورات الصراع منذ الاستقلال وحمل السلاح فيها مرفوض

الرئيس هادي
الرئيس هادي

الرشاد- متابعات

أكد الرئيس عبدربه منصور هادي,أن عدن تدفع الثمن في كل دورات الصراع والخلاف منذ الاستقلال عام 1967 حتى اليوم والصراعات مستمرة وعقلية التأمر والإقصاء مسيطرة .

جاء ذلك خلال لقائه صباح اليوم الثلاثاء في إطار زيارته للعاصمة التجارية عدن بأعضاء مجلس عدن الأهلي وبحضور محافظ عدن المهندس وحيد علي رشيد.

وقالت وكالة سبأ الرسمية, إن الرئيس أعرب عن أمله الكبير في ان اليمن على أبواب مرحلة جديدة عنوانها العمل والبناء ورص الصفوف والتآزر والإخاء وذلك من اجل امن واستقرار ووحدة اليمن, منوها بأن عدن مدينة حضارية ولها مكانة خاصة من حيث الموقع الجغرافي الفريد وسكانها طيبين يحملون صفات المدنية الحضارية.

وأشار الرئيس إلى أن أمام اليمن فرصة تاريخية لن تتكرر والأبواب مشرعة بالحوار الوطني الجاد والمسئول على اعتبار إننا أمام مفترق الطرق والعالم إلى جانبنا في أسلوب لم يسبق له مثيل إذ أن الجميع يريدون لليمن الخروج من أزمته ويريدون لليمن الأمن والاستقرار كذلك .

وقال: إن على الجميع حشد الإمكانات والطاقات من اجل الوصول إلى 18 من مارس القادم لنبدأ الحوار جميعا على أساس من العدل والحق والإنصاف وتكون كل الخطوط مفتوحة بدون سقف أو حدود وهذه المسئولية التاريخية ووطنية في لحظة الوطن أحوج إلى الصدق والمكاشفة والعمل من اجل الشباب والأجيال القادمة.

وشدد على أن السلاح في عدن خط احمر وممنوع وعلى الذين تزود بالسلاح لأغراض تهدف إلى زعزعة الأمن وإقلاق السكينة العامة في عدن أن يعوا أن القانون والنظام لهم بالمرصاد وسوف يعاقبون على أي تصرف من هذا القبيل .

وتابع ” نود أن ينضبط الجميع بما في ذلك جهاز الأمن والعمل على ضبط النفس بقدر ما هو ممكن.

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني