الجيش المالي ينفذ إعدامات جماعية بحق العرب والطوارق و يصادر ممتلكاتهم

 كشف القيادي بالحركة الوطنية لتحرير أزواد أحمد آغ حماما  عن وجود حملات منظمة يقف ورائها  الجيش المالي حيث ينفذ خلالها إعدامات بحق مواطنين من العرب والطوارق ويقوم بمصادرة ممتلكاتهم بقرى قرب بلدتي “ليرى” و “نيافونكي” التابعتين لمحافظة تومبوكتو.

وأضاف آغ حماما في تصريحات نشرتها وكالة أنباء الاناضول أن “هذه التصفيات العرقية تتم بإشراف عقيد بالجيش المالي من الطوارق هو مسؤول المنطقة العسكرية لمحافظة سيجو شرق العاصمة المالية”.

وأشار إلى أن “حالة من الخوف والذعر باتت تنتاب من تبقي من العرب والطوارق بعد دخول الجيش المالي إلي بعض المناطق القريبة من الحدود مع موريتانيا، بسبب ما يقوم به الجيش من عمليات تطهير عرقي ضد الأزواديين” على حد قوله. وتدعم فرنسا و الولايات المتحدة هذه الحرب في مالي منذ عدة أسابيع بالإضافة إلى مشاركة عدد من الدول الإفريقية في هذه الحرب على رأسها تشاد.

المصدر/ مجلة البيان

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني