- محلي

الأزهر يناشد خاطفي النمساوي في اليمن إطلاق سراحه

الطيب
الطيب

الرشاد- وكالات 
ناشد شيخ الأزهر أحمد الطيب خاطفي شاب نمساوي في اليمن إطلاق سراحه، بناءً على طلب من النمسا.

وأبدى الطيب، خلال لقائه سفير النمسا بالقاهرة، فريدناند مولتاستشي، أمس الثلاثاء استياءه “للحادث الأليم”، وناشد المختطفين سرعة إطلاق سراحه “حرصًا على حياة هذا الشاب البريء الذي أمّنه المجتمع اليمني المسلم حين منحه الأمان بتأشيرة الدخول”، وفق ما جاء في بيان صحفي صادر عن الأزهر.

وأكد على أن شريعة الإسلام “تتبرأ ممن يرتكبون هذه الجرائم المنكرة”.

وقال الطيب إن الأزهر “يهيب بالمختطفين أن يرجعوا إلى الحق وإلى القرآن الكريم وأحكامه، وألا يسهموا في ازدياد تشويه صورة العرب والمسلمين أمام العالم”.

وتأتي دعوة الطيب للخاطفين اليمنيين بعد أن نقل السفير طلب بلاده من الأزهر التدخل بشأن الشاب النمساوي المختطف في اليمن، ويدعى ديمونيك نوبور، والذي ذهب إلى اليمن لدراسة اللغة العربية، واختطف يوم 21 فبراير/شباط الجاري الحالي، على أيدي عناصر مجهولة.

ولا تدري الحكومة النمساوية أي شيء عن هوية المختطفين أو مكان وجود الشاب، سوى ما نشر على شبكة الإنترنت من فيديو مصور الذي يظهر فيه النمساوي المختطف مستغيثًا بحكومته لدفع فدية، وإلا سيتعرض للقتل.

زر الذهاب إلى الأعلى
اتحاد الرشاد اليمني