د.محمد موسى عبدالله العامري
د.محمد موسى عبدالله العامري

2012-07-14

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين وبعد: فإن اليمن يمر بمرحلة بالغة الخطورة والتعقيد وتحيط به الخطوب والمؤامرات داخلياً وخارجياً من كل حدب وصوب مستهدفة قيمه وثوابته وأخلاقه وأمنه واستقراره ونهضته وإعماره ووحدته وثرواته. لأجل ذلك وغيره فقد تداعى فئات من مختلف أبناء الشعب اليمني من علماء ومثقفين ومفكرين وسياسيين ومشايخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية وغير ذلك من عامة الناس للمساهمة في البناء والتنمية والاحتساب السياسي وإحياء معاني الخير في يمن الإيمان والحكمة والفقه عبر مولود جديد طالما انتظر الناس قدومه وبزوغ فجره وهو (اتحاد الرشاد اليمني) الذي نتطلع بعون الله تعالى أن يكون له الريادة في تحقيق النهضة الشاملة والقيام بإحياء المستطاع من الواجبات وفروض الكفايات بالتعاون مع سائر مكونات الــشعب
اليمني الصادقة في ولائها لله ولرسوله ولدينها ووطنها. منطلقاً في رسالته من أحكـــــــام
الشريعة الإسلامية ومقاصدها واضعاً نصب عينيه رعــاية مصــــالح الـــشعب العــامة وفي
مقدمتها إقامة العدل ورفع الظلم والمعاناة بمختلف صـــــورها ومجـــالاتها متمثلاً فــي ذلك
دعوة الرجل الصالح (وقال الذي ءامن يا قوم اتبعون أهدكم سبيل الرشاد )،،

والله من وراء القصد وهو حسبنا ونعم الوكيل.
د: محمد بن موسى العامري – رئيس الهيئة العليا