أدب وثقافةمنوعات

حتى متى أرعى إخاك وتغدرُ

الرشاد نت … أدب وثقافة
………………………………………………………………………………
حتى متى أرعى إخاك وتغدرُ
ومودتي تصفو و ودك يكدُرُ

أقسمتَ أنك لا تخونُ قضيتي
لكنَّ طبعكَ يستفيقُ فتفجرُ

فغدوتَ لا ترعى العهودَ ولا أرى
شمساً تضيئ ولا سحابا يمطرُ

وأراكَ تخفي خلف ظهركَ خنجراً
ما زال من طعنات ظهري يقطرُ

فوددتُ أنك للعدو تركتني
فأنا أرى ما يبتغيه وأحذرُ

وسهام غدرك في الفؤاد تصيبني
وسهامه في صخرتي تتكسرُ

إبراهيم الأحمدي

مقالات ذات صلة