كتابات

ثورة26سبتمبر ماض ناصع ومستقبل مشرق

رئيس الدائرة السياسية
لحزب الرشاد اليمني
========================
بقلم/طارق السلمي
نعيش الذكرى ال56لثورة 26 من سبتمبر1962 والشعب اليمني يخوض معركة الدفاع عن الجمهوريةوالدولة ضد الجماعة الإمامية الكهنوتية التي أرادت تقويض ثورة 26 سبتمبر ونجاحات شعبناالمختلفة ومصادرة الجمهورية والدولة والعودة الى الإمامة والخرافة والكهنوت والرجعية
لقدمثلت ثورة 26 من سبتمبر نافذة من نوافذالتاريخ التي تنفس من خلالهاشعبناعبير الحرية والكرامة والمساواة ولفظ من خلالها حكم العصابة الإمامية الكهنوتية الى غيررجعة ومثلت ثورة 26 من سبتمبر نقطة تحول كبير في تاريخ اليمن حيث كسرت من خلالها قيود الظلم والاستبداد والتبعيةوالأغلال والفقروالتجهيل
إن ثورة 26 من سبتمبر ستظل محفورة في ذاكرة الأجيال ومنهايستقون شراب الحرية والكرامة ويتطلعون من خلالهاالى وطن آمن ومستقبل مشرق يستظل بظلاله وينعم بخيراته الجميع
كما مثلث ثورة26سبتمبر ميلاداجديدا للوطن والشعب وحطمت المشروع الامامي الرجعي وغيرت حاضراليمن وانتصرت فيهاإرادة الشعب وأعيدللوطن اعتباره وفتحت مجالات واسعة أمام ازدهاره وتقدمه
إن احتفالات شعبنا بذكرى ثورة 26 سبتمبر هي رسالة واضحة يعبربها عن عزمه واصراره على هزيمة الانقلاب واسقاط أحفاد الإمامة والكهنوت وأعداء الثورة الذين أرادوا اختطاف اليمن والقضاء على نظامه الجمهوري وسلخه من هويته العربيةومصادرة حريته وكرامته وإعادة عجلة التاريخ الى الوراء والعودة به الى الماضي الإمامي الكهنوتي السلالي البغيض
إن الشعب اليمني وهويعيش ذكرى 26سبتمبر يتطلع الى تحقيق وتجسيدأهداف الثورة من خلال دولة يمنية اتحادية حديثة تكفل له حقوقه وحرياته وتقوم بالتوزيع العادل للسلطة والثروة وتتجسدفيهاأهداف ثورة 26سبتمبر و14أكتوبرو11من فبراير واقعامعاشاينفذمن خلالها الى تنمية شاملة ويستعيد مكانته التاريخية والحضارية بين الشعوب والأمم
لقدحققت ثورة26سبتمبر انجازات عظيمة على مختلف الصعدالسياسية والاقتصادية والاجتماعية والتي كان على رأسهاإزالة الحكم الإمامي المستبدبالإضافة الى التحولات الاجتماعية وإلغاء الطبقية والعنصرية وتحسين الأوضاع الاقتصادية والتعليمية والمعيشية
وبهذه الذكرى العظيمة يقتضي واجب الوفاء أن نترحم على كل شهداءثورة 26سبتمبر الذين وهبوا أرواحهم وحياتهم في سبيل تخليص الوطن من الظلم والاستبداد والكهنوت
كمايقتضي أن نجددالتحية والتقديرلكل أبناء الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وجميع قواه الحية الذين يجسدون أروع معاني البطولة والفداء في ميادين الشرف والتضحية في مواجهة أحفاد الإمامة وأن نترحم على شهدائنا ونقف الى جانب جرحانا
والتحية والتقدير كذلك لأشقائنا في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لوقفتهم الشجاعة مع الشعب اليمني في استئصال المشروع الكهنوتي الإيراني حماية لأمن اليمن والمنطقة العربية والعالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *