image

 

الرشاد اليمني – خاص

بسم الله الرحمن الرحيم

يعبر حزب الرشاد اليمني بأبلغ العبارات عن إدانته الشديدة للاعتداء الاجرامي للذي استهدف أفرادا من الجيش الوطني في معسكر الصولبان بمنطقة خور مكسر بمدينة عدن السبت ١٠ ديسمبر ٢٠١٦ مما أدى لاستشهاد وإصابة العشرات.
وإذ يتقدم الرشاد لأهالي الضحايا بأصدق التعازي والمواساة سائلا الله عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى، فإننا نؤكد على واجب الحكومة الشرعية في فتح تحقيق حول الجريمة واتخاذ التدابير العاجلة لمنع تكرارها وملاحقة وضبط كل من يثبت تورطه في هكذا جرائم وحشية تستهتر بالحق في الحياة وتمس الأمن والسلم الاجتماعي واقلاق السكينة العامة.
ونحث كل القوى والأفراد في المجتمع إلى الأخذ على عاتقهم مساندة جهود الأجهزة الأمنية في ضبط الأمن وحماية السكينة العامة،
وندعو المحيط الإقليمي والدولي إلى تحمل مسؤولياته بجدية في مزيد من الضغط على مليشيات تحالف الانقلاب من أجل العودة إلى جادة الصواب والاسراع فورا في تنفيذ قرارات الشرعية الدولية في مقدمتها القرار 2216، حتى يتسنى لليمنيين استعادة دولتهم المختطفة وللحكومة وأجهزة الدولة ممارسة دورها في بسط سيادة القانون والانشغال برعاية شؤون وحماية المواطنين اليمنيين.
إن حزب الرشاد وهو يجدد رفضه القاطع لكافة أشكال العنف والإرهاب فإننا نشد على أيدي الحكومة الشرعية والجيش الوطني وبمساندة الاشقاء في التحالف العربي في المضي قدما لتحرير جميع المناطق المتبقية في الجمهورية اليمنية من قبضة المليشيات الانقلابية وبسط سيادة القانون وإعادة تفعيل دور أجهزة الدولة.
والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون.
حزب الرشاد اليمني
11 ديسمبر 2016

بواسطة : دائرة الاعلام والثقافة

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل