image

الرشاد نت-خاص

أكد مستشار الرئيس هادي ورئيس حزب الرشاد أن وفد الحكومة غادر الرياض وفي طريقه إلى جنيف بسويسرا لعقد المشاورات والذي من المقرر أن يكون بعد يومين.

 

وقال العامري على صحفته في “الفيس وبوك” وهو أحد أعضاء وفد الحكومة: لا وجود لأي اتفاقات مسبقة مع الإنقلابيين وما ينشر من طرفهم تخرص محض لا حقيقة له يراد منه إثارة البلبلة والشكوك.

 

وأضاف: ذاهبون للتشاور حول تطبيق القرار 2216 القاضي باستعادة الدولة وانسحاب المتمردين وتسليم مؤسسات الدولة والأسلحة المنهوبة والإفراج عن السجناء والمختطفين وماتضمنه القرار، مؤكدا بقوله: فإن صدقوا فذلك ما نأمله ونرجوه وكفى الله المؤمنين القتال وإن كذبوا فالشئ من معدنه لا يستغرب وشنشنة نعرفها من أخزم.

 

ومن المقرر أن تعقد المشاوارت بين وفد الحكومة اليمنية ووفد الانقلابيين في الامس عشر من الشهر الجاري، فيما يقلل الكثير من جدية الانقلابيين للقبول بقرار مجلس الامن الأمر الذي سيعمل على عرقلة مساعي الحل السياسي واستمرار أمد الصراع.

بواسطة : دائرة الاعلام والثقافة

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل