image

الرشاد نت-خاص

 

قال الدكتور محمد بن موسى العامري مستشار الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إن الحكومة اليمنية وافقت على دعوة الأمم المتحدة للحوار مع الحوثيين وممثلي الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، حرصا منها على حقن الدماء ووقف الحرب التي فرضها هؤلاء على اليمن.

 

وأضاف في حوار على قناة “الجزيرة” التي ناقشت موافقة أطراف الأزمة اليمنية على دعوة الأمم المتحدة للحوار، إن المبعوث الأممي أبلغ الحكومة الشرعية بموافقة الحوثيين وصالح على الحوار دون شروط، وبارتكاز الحوار على تنفيذ القرار الأممي 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

 

وقال “كنا في عملية سياسية لكن الحوثيين وصالح اختاروا طريق الحرب وفرضوها بالقوة على اليمن”، معربا عن أمله أن يكون الحوثيون هذه المرة صادقين ويريدون التوصل إلى حل سياسي، وذلك على أساس استعادة الشرعية وتسليم مؤسسات الدولة وأسلحتهم.

بواسطة : دائرة الاعلام والثقافة

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل