8303_441790235899817_1094714109_n

 

د. عبدالوهاب الحميقاني

إلى الفرحين باقتحام البيوت ونهبها وتفجيرها و انتهاك حرماتها لا سيما وبعضهم كان ولا يزال متشدقا ومتسلقا بالنضال زورا ضد انتهاك حقوق الإنسان

أقول لكم بكل كلمات العزاء
إن حرمة ضميركم هي التي فعلا تم انتهاكها
ومبادؤكم التي أصميتم آذاننا بها هي التي تم تفجيرها وهدمها
ومدنيتكم الفاشية هي التي تم إسقاطها ووأدها

حقدكم الأعمى أوصلكم إلى حالة الموت الأخلاقي الشامل
أصبحتم في مرآة القيم وفي عين النبلاء أمواتا في مسلاخ الأحياء
بل صرتم كأي جماد لم يعرف ذرة حياة ولم تسر فيه روح

صرتم جمادا لا يملك حسا ليأنبه ضميره
لا يتحلى بنبل لتتحرك فيه المروءة
لا يملك إرادة وإنما تحركه إرادة غيره

والجماد بإرادة غيره يمكن أن يوضع في أي مكان ولو في عقر المرحاض دون ممانعة ولا تذمر
لأنه عديم الإرادة فاقد الإحساس

*  أمين عام اتحاد الرشاد اليمني

بواسطة : د.عبدالوهاب الحميقاني

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل