1078400_676941575667730_36498848_n-274x300

الرشاد-خاص

شارك السلفيون في اليمن منذ أكثر من عشرين عاماً في خدمة المجتمع في عدة جوانب علمية وإنسانية حتى توج بعضهم ذلك بالعمل السياسي فأصبح لهم تأثير في عمق المجتمع وصنع القرار السياسي.

وفي هذا الموضوع تحدث رئيس دائرة الإعلام والثقافة بسام الشجاع قائلاً: “إن السلفيين لهم تأثير كبير على المجتمع من خلال وسائلهم الدعوية والإغاثية، وعندما انتقلوا لخوض المعترك السياسي كان لهم تأثير بارز أيضاً”.

 وقال الشجاع في تصريح لموقع “إرم ” الإماراتي: يعتبر ظهور الحزب في الحوار الوطني كمشارك لا يملك خصومة مع أحد، ولا يتحمل شيء من تركة الفساد التي خلفتها القوى التقليدية، نقطة مهمة ساهمت في أن تنال أطروحاته إعجاب الكثير من الساسة والمفكرين”.

وأضاف الشجاع “علاقة الرشاد مع المكونات السياسية لا تعتمد على المكايدات السياسية والمقايضة بالمواقف، بل على المصالح الوطنية والمحافظة على الثوابت والمسلمات الشرعية”.

وعن علاقة حزب الرشاد بالإخوان أعتبر أن الرشاد حزب جديد يضاف إلى بقية القوى والأحزاب تحت إطار التعددية الحزبية وهذا ليس فيه تأثير على أحد سواء الإخوان أو غيرهم.

بواسطة : دائرة الإعلام والثقافة

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل