محمد عيظةاتهم عضو مؤتمر الحوار الوطني، وممثل اتحاد الرشاد السلفي، محمد عيضة شبيبة، جماعة الحوثيين بممارسة القمع والعنف والارهاب، وبقوة السلاح.

وأشار شبيبة إلى حادثة اقتحام أحد مساجد محافظة صعدة من قبل مسلحي الحوثي، حيث قطعوا على الخطيب خطبته وأثاروا الفوضى والرعب في صفوف الناس، لأنهم لا يؤمنون بالرأي المخالف لهم.

وقال شبيبة لـ«المصدر اونلاين» إن جماعة الحوثي تقوم بخدعة كبيرة للناس، فهم هنا يوهمون الناس بأنهم يجلسون على طاولة الحوار بينما ميلشياته في صعدة تعيث فساداً وخرباً وتضييقاً على سكان صعدة، في ابشع صورة لمصادرة الحريات الفكرية.

وأوضح أن الحوثيين ما يزالون يمارسون الانتهاكات بحقوق الأبرياء في صعدة، إذْ قامت جماعة الحوثي بمحاولة تفريق نازحي «مندبة» لحجب كارثتهم عن اللجنة التي ستنزل لتقصي الحقائق حول النازحين حتى لا ينقلوا معاناتهم إلى اللجنة الخاصة بقضايا صعدة.

وأضاف «عندما شرحت وجهة نظر اتحاد الرشاد السلفي في مؤتمر الحوار عن قضية صعدة داهم طقمان عسكريان، وبرفقة مراسل قناة المسيرة التابعة للحوثي، منزلَ والدي، وتحت قوة السلاح، سعوا إلى انتزاع تصريح من والدي يدينني فيه، ويؤكد أنني مجرد انسان مجنون وعاق، ولا صحة لما أقوله عن صعدة، وهددوا بإحراق منزله اذا هو لم يتكلم».

مشيراً إلى «أن ما يجري على الأرض إرهاب بحق الآخر، وهنا يتحاورون ومرنين ويهدفون إلى ذر الرماد في العيون ويخدعون الناس ويضحكون عليه وانهم على طاولة الحوار لكن افعالهم تبين انهم لا يؤمنوا بالحوار وهذا ما يحدث في صعدة من تعسف وظلم وسجون، اذا كانوا فعلاً يريدون الحوار فليلغوا سجونهم ومعتقلاتهم، ومداهماتهم الليلية في كل ساعة في كل لحظة»، يضيف شبيبة.

وعن سؤال «المصدر أونلاين» حول دور الدولة في الحد من هذا، أكد شبيبة أن «الدولة غائبة تماماً والمحافظة تحت سيطرة الحوثيين وقبضتهم الأمنية الشرسة، والدولة لا وجود لها، وهناك تساهل في قضية صعدة، رغم انها تعاني من إلغاء لآدمية الإنسان وحقوقه ومع ذلك صمت رهيب».

وحول مدى تأثير الوقفات والتنديد قال شبيبة «هذا اقل ما يمكن ان نقوم به، ونحن نؤمن بالنضال السلمي من خلال الإعتصامات والوقفات والكلام للإعلام لنسمع الرأي العام، وأعضاء مؤتمر الحوار والحكومة ما الذي يجري في صعدة، وهذا ما هو متاح بأيدينا ولسنا مثلهم مليشيات ولا نقتل ولا نسفك الدم».

المصدر أونلاين

بواسطة : دائرة الاعلام والثقافة

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

تعليق واحد لـ “شبيبة: الحوثي يبدأ في وضع خططه للتنصل من التزامات نتائج الحوار ويعلن الحرب على المساجد”

  1. الحوثي يحمل أبطل فكرة خبيثة في اليمن وأسأل الله أن يزلزل كيانه, على اليمنيين أن يكونوا على حذر منه ومن أذنابه من المنافقين

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل